أزمور انفو24:

تم صباح يوم الاثنين 20 نونبر تدشين المركز الإقليمي للأرصاد الجوية بالجديدة من طرف كاتبة الدولة افيلال شرفات و السيد العامل و بعض رؤساء المجالس الجماعية ورئيس المجلس الإقليمي و المدير العام radej و الخازن الإقليمي و جميع رؤساء المصالح الخارجية وعدد من الحضور.

ويعد هذا المركز الجديد هاما حيث تتلخص مهامه في :

-رصد قياس وإرسال المعطيات الرصدية وفقا لبرنامج الاستغلال ومعايير الجودة وذلك كن أجل تلبية الاحتياجات المختلفة.

– المساهمة في تدبير وإدارة نظام الإنذار الرصدي على المستوى المحلي من أجل سلامة الأشخاص والممتلكات.

– نشر وتبليغ الإنذارات للسلطات المحلية والقيام بالمتابعة في حالة الظواهر الجوية القصوى.

-الاستجابة لطلبات الزبناء والشركاء ومستخدمي الأرصاد الجوية.

– وضع متابعة واستغلال قاعدة البيانات المناخية المحلية والتعريف بالإرادة الجوية.

وقد شيد هذا المركز بشراكة مع الشركة العامة العقارية على مساحة قدرها 16 الف متر مربع ، وذلك وفق مواصفات هندسية عالية ؛حيث يشتمل هذا المركز على المبنى الإجمالي بحوالي 260 متر مربع وحضيرة آليات الرصد على مساحة قدرها 30 متر مربع بالإضافة إلى 30 متر مربع مخصصة للمحطة الاوتوماتيكية .

يتوفر هذا المركز على أجهزة القياس لمعظم العناصر المناخية كالحرارة والرطوبة ، الضغط الجوي ، سرعة واتجاه الرياح ..هذا بإلاضافة إلى محطة أوتوماتيكية لقياس العناصر المناخية ويشرف كذلك على عدة محطات أوتوماتيكية موزعة عبر إقليمي الجديدة وسيدي بنور في كل من مولاي عبدالله ، أزمور بولعوان؛ متوح سيدي بنور ، الزمامرة أولاد غانم والوليدية.

كما يتوفر المركز على نظم معلوماتية متطورة لإرسال وتوزيع النشرات الجوية وآخر لاستغلال ومعالجة المعطيات المناخية.

وتجدر الإشارة إلى أهمية المعلومة الرصدية في الوقت الراهن ، حيث أنها أصبحت ليس فقط محددة من أجل حماية الأشخاص والممتلكات من الظواهر القصوى ، بل أصبحت معطى علمي يؤثر في القطاعات الاقتصادية والاستراتيجية ، كالقطاع الفلاحي والغابوي وحركة الملاحة البحرية ، الطيران والسير على الطرق وكذلك تتبع ورصد التغييرات المناخية.

عدسة رشيد عثماني