أزمور انفو24:

نظم نادي البيئة بثانوية المسيرة التأهيلية بأولاد غانم صبيحة يوم السبت 13 يناير 2018 صبحية تربوية لنشر الوعي البيئي وترسيخ ثقافة الشعور والاعتزاز بالإنتماء إلى المؤسسة التربوية والتعليمية من خلال المشاركة الميدانية في نظافتها والمحافظة على فضاءاتها البيئية. وقد أشرف على تنسيق هذه المبادرة التوعوية الاستاد الفاضل عبد الرزاق زهير والاستاد الحاج عبد الكريم الغلاسي الحارس العام للخارجية وأعضاء النادي البيئي ومجموعة من تلامدتنا ،وقد انطلق النشاط بالتجمع بساحة المؤسسة لتوزيع المهام بين المتطوعين وتقسيمهم في مجموعات عمل ،كل مجموعة يشرف عليها أحد التلاميذ حيث تمت عملية الإنتشار لتغطية كل مرافق المؤسسة لتنظيفها من النفايات المتراكمة مع فترة الإمتحانات النهائية للاسدوس الأول من هذه السنة الدراسية. وبعد إنتهاء فريق العمل من حملة النظافة التحق الجميع بساحة المؤسسة حيث ثم استقبال السيد رئيس المجلس القروي لأولاد غانم الحاج أحمد اجغيدر والسيد رضى الفاني التقني بالجماعة وباقي أعوان الجماعة للإشراف على انطلاق الشطر الثاني لتشجير فضاءات الثانوية التأهيلية المسيرة بحوالي مائة شجرة من مختلف الأنواع والثمار قدمتها جماعة أولاد غانم هدية تشجيعية للمؤسسة في إطار الشراكة والتعاون البناء والأخوي بين أعضاء المجلس القروي لأولاد غانم وإدارة المؤسسة. وقد استهلت هذه المبادرة المشكورة بزراعة شجرتي زيتون كرمز للحب والسلام والأخوة الصادقة التي يعيشها الطاقم الإداري والتربوي في تفاعل إيجابي مع محيطه الاجتماعي بأولاد غانم. ثم انتشر الجميع في جو حماسي للقيام بعملية التشجير الجماعي لمختلف مرافق الثانوية التأهيلية المسيرة. لتختم الصبحية البيئية بتقديم عبارات الشكر والتقدير والاحترام لكل من شارك في هذه المبادرة الإنسانية البيئية الجميلة الماتعة؛ الجليلة بجلال كل من ساهم في انجاحها من النفوس الطيبة الخلوقة المعطاءة من اساتدتنا وتلامدتنا والمجلس القروي لأولاد غانم. د/ عبد الهادي السبيوي. المدير المكلف