أزمور انفو 24: عاشت مؤسستنا المسيرة التأهيلية بأولاد غانم صبيحة يوم السبت 24 فبراير 2018 حدثا متميزا بكل المقاييس الثقافية والفكرية دلكم هو استقبالها لجوهرة نفيسة من الجواهر المكنونة من الطاقات المبدعة بوطننا الحبيب، تلكم هي المتألقة البارعة في فن القراءة والكتابة، العاشقة الولهانة بحب الكتاب الصديق والرفيق الدي لايملي صاحبه ولا يمله قارئه، إنها الطالبة النجيبة عتيقة العدناني الحائزة على الجائزة الكبرى لمسابقة تحدي القراءة العربي بدولة الإمارات العربية المتحدة، تجشمت متاعب السفر لتحل ضيفة كريمة على نادي تحدي القراءة بثانويتنا المسيرة التأهيلية بأولاد غانم، لتجد في انتظارها قلوب بريئة متعطشة لمن يكسر حاجز الصمت والعزلة عن فكرها وروحها المتوثبة إلى التألق والنجاح، إنهم تلاميذ وتلميدات ثانوية المسيرة الدين استقبلوا المتوجة الطالبة عتيقة بترحاب شديد وكرم حاتمي ينم عن أصالة أبناء دكالة العالمة تقديرا وتواصلا مع إبنة امزميز الأمازيغية العريقة. وكان اللقاء التواصلي القلبي والفكري مفعما بكلمات صادقة من أعماق الفؤاد في هنيهات جميلة من البوح عن تجربة فريدة مفعمة بالجد والمثابرة مثخنة أحيانا بجراحات اجتماعية ونفسية أليمة كانت رافدا ورافعة لتحدي الواقع المرير نحو قمة النجاح. تلكم بعض ما عبرت عنه ضيفتنا الكريمة فجعلتنا جميعا نقف لها احتراما وتقديرا لأنها استطاعت بإرادتها القوية واصرارها على النجاح أن تهزم كل الاكراهات التي اعترضت سبيل رقيها في مقامات الفوز ،كانت تلك هي الرسالة التي أراد منظموا هدا النشاط التواصلي المتميز إيصالها لكل تلامدتنا من الدين يعانون الهشاشة الاجتماعية والنفسية كما عاشتها وتغلبت عليها مكرمتنا العزيزة عتيقة العدناني. وقد كان مسك ختام هدا اللقاء العلمي التواصلي حوار مفتوح بين الضيفة الكريمة وتلاميذ وتلميدات المؤسسة الدين عبروا عن مدى استفادتهم من هدا المنتدى، عاقدين العزم على تحدي الصعاب وخوض غمار الحياة مسلحين بسلاح القراءة عملا بالقول السائر :قل لي مادا تقرأ أقل لك من أنت ومن ستكون في المستقبل. وتقديرا للطالبة عتيقة العدناني قدم تلاميذ المؤسسة وإدارتها واساتدتها مجموعة من الهدايا التذكارية عربون مودة وحب وتقدير لهذه الأيقونة المتوهجة في ظلام الإعراض عن القراءة. فشكرا جزيلا لنادي تحدي القراءة العربي الدي نظم هدا اللقاء التواصلي الثقافي المثمر تحت إشراف السادة الأساتذة الكرام والاستادات الفضليات، د/المهدي بوفلجة ودة/ سهام آيت داود والاستادة سعاد الخرازي والاستادة فاطمة حرابي. من ثانوية المسيرة التأهيلية بأولاد تحيات د/ عبد الهادي السبيوي.