أزمور انفو24:

في إطار الأنشطة الثقافية والترفيهية والاستكشافية نظمت لجنة الرحلات بالثانوية الاعدادية للا حسناء بأزمور يوم الأحد 18 مارس 2018، رحلة ترفيهية واستكشافية لمنطقة ميشليفن ومدينة افران ومدينة مكناس، لتلاميذ وتلميذات المؤسسة، بهدف الترفيه عن النفس والخروج من الروتين اليومي، والتعرف على مناطق جديدة من بلدنا الحبيب الذي يزخر بمناطق طبيعية خلابة وأخرى تاريخية ضاربة في عمق الحضارة المغربية، وقد انطلقت الرحلة بعد الانتهاء من كل الاجراءات القانونية واللوجيستيكية، صبيحة يوم الأحد على الساعة الخامسة صباحا من أمام الثانوية الاعدادية للاحسناء. وبعد التأكد من الحضور وتقديم كلمة توجيهية للتلاميذ المشاركين في الرحلة من طرف السيد المشرف على الرحلة الأستاذ الطاهر زاهد، وعزف النشيد الوطني ، ثم قراءة دعاء السفر مع الاستاذ المصطفى بلبوعلية، انطلقت الرحلة صوب الوجهة المحددة عبر الطريق السيار لتمر عبر الجسر المعلق محمد السادس الذي ابهر التلاميذ بشكله المعماري الرائع، وتوفقت الحافلة لتناول المشاركين وجبة الافطار، ثم واصلت سيرها صوب ميشليفن حيث الجو الثلجي الرائع الذي استمتع به التلاميذ رفقة مؤطريهم، وقد أعطت اللجنة الوقت الكافي للتلاميذ للاستمتاع واللعب بالثلج والتزحلق وركوب الخيل، وأخذ صور للذكرى، ثم انطلقت بعد محطة ميشليفن صوب مدينة افران حيث المناظر الخلابة الرائعة التي استمتع بها التلاميذ، لتنطلق الرحلة بعد ذلك إلى مدينة مكناس للتعرف على بعض مآثرها التاريخية حيث زارت سجن قارا التاريخي ودار السفارة وقد قدمت لهم شروحات حول هذا السجن التحت أرضي الذي تصل مساحته الى 49000 متر مربع والدور الذي لعبه السجناء في بناء أسوار مدينة مكناس العريقة التي يتراوح عرضها ما بين متر وخمسة أمتار وعن مدينة مكناس بصفة عامة. وبعد جولة للمشاركين في الرحلة بساحة الهديم لشراء بعض الهدايا بإشراف المؤطرين، انطلقت الحافلة صوب مدينة أزمور لتصل بإذن الله تعالى على الساعة الحادية عشر ليلا لتجد الاباء والأمهات في استقبال ابنائهم فرحين مبتهجين لعودتهم سالمين غانمين، وقد تخللت الرحلة مجموعة من الانشطة والمسابقات الثقافية التي أشرف عليها كل من الأستاذ الطاهر زاهد والأستاذ منعم المؤذن والأستاذ محمد مقساوي والأستاذ المصطفى بلبوعلية والأستاذ الحسن الملحاوي، واختتمت هذه المسابقات بتوزيع بعض الجوائز الرمزية على المشاركين فيها. اعداد ذ: محمد مقساوي