أزمور انفو 24:خليد اليوسي 

تعزيزا منها وتلبية لمتطلبات المسؤولية المجتمعية، قامت إدارة منتجع مازغان السياحي ، بتنظيم حملة للتبرع بالدم، استمرت على مدى يوم الأربعاء فاتح غشت الجاري 2018 ، شارك فيها موظفوا المنتجع كافة من المستويات الإدارية والعاملة.

ويبقى الهدف من هذه الحملة هو تقديم العون والمساعدة للمرضى الذين هم بأمس الحاجة للدم، حيث حققت الحملة وفرا وتعزيزا ينضاف إلى مخزون الدم بالمركز الجهوي لتحاقن الدم بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدة، كما عملت على نشر ثقافة التبرع بالدم بين موظفي المنتجع السياحي من خلال ما قدمته الحملة من معلومات توعية بفوائدها الصحية لكل من المتبرعين. 
وعبر المشاركون بالحملة عن سعادتهم في مشاركتهم لإنجاح هذه المبادرة التي تحمل معاني نبيلة وفوائد صحية للفرد والمجتمع، فضلا عن مساهمتها في توفير وتأمين الكميات الكافية والآمنة من الدم ومكوناته التي يحتاجها المرضى في مستشفيات القطاعين العام والخاص. 
وتعليقاً على هذه الحملة ونجاحها، قال الدكتور عبد اللطيف زهير مدير المركز الجهوي لتحاقن الدم بالمستشفى الاقليمي محمد الخامس بالجديدة، في تصريح خص به موقعنا  أن إدارة منتجع مازغان ومنذ ثلاث سنوات أو ما يزيد عنها، وهي تداوم على هذه الحملة التي تدخل في نشر ثقافة التبرع بالدم وتحسيس المواطنين عامة وموظفي منتجع مازغان خاصة، خصوصا وان ثقافة التبرع بالدم لم تنتشر بكيفية واسعة لكي توفر مخزون كافي للدم بالمركز الجهوي للجديدة وفي باقي المراكز الجهوية بالمغرب يفي بطلبات جميع المرضى. كما تقدم ذات المتحدث، بالشكر الجزيل للقيمين على هذه الحملة وكذلك المتبرعين الإداريين والعاملين بالمنتجع السياحي مازغان.