wait...

الجديدة تحتضن ملتقى تكويني في مجال تدبير المكتبات العمومية

2018-12-17T14:18:00+01:00
2018-12-17T14:18:22+01:00
أخبار مدينة الجديدةثقافة و فنونمنوعات
17 ديسمبر 2018wait... مشاهدةآخر تحديث : منذ 8 أشهر
الجديدة تحتضن ملتقى تكويني في مجال تدبير المكتبات العمومية
رابط مختصر

ازمور انفو24 :

في إطار المساعي الرامية إلى تفعيل دور المكتبات العمومية باعتبارها بوابات محلية تُيَسر الولـــــوج إلى المعرفة و التعلم مدى الحياة لكـــــــافة الأفراد مما يساهم في تنمــية الفـــــــرد و المجتمع، نظمت المديرية الإقليمية للثقافة بالجديدة بتعاون مع مديرية الشباب و الرياضـــــة و بتنسيق مع المكـــــتبة الوســـائطية التاشفيني، ملتقى تكويني في موضوع “الأدوار الجديدة للمكتبات العمومية في ظل المتغيرات الراهنة” و ذلك يوم السبت 15 دجنبر 2018 بمركز الاستقبال التابع لمديرية الشباب و الرياضة بالجديدة.
شارك في الملتقى محافظوا مكتبات عمومية رائدة من الرباط و الدار البيضاء و مراكش، وفدوا إلى الجديدة لتقاسم تجاربهم في مجال تدبير المكتبات مع زملائهم في مهنة القراءة العمومية بكل من إقليمي الجديدة و سيدي بنور. كما حضر اللقاء مدير مؤسسة رائدة في الخدمات و الحلول التقنية للمكتبات العمومية و ممثل دار نشر و توزيع وطنية إضافة إلى مدير مكتبة بيع مشهورة بالجديدة و أعضاء مكتب جمعية أصدقاء مكتبة التاشفيني.
أعطى انطلاقة الملتقى السيد عبد الرحمان عريس، المدير الإقليمي للثقافة بالجديدة، بكلمة افتتاحية بَسَط فيها وضع قطاع القراءة العمومية بإقليمي الجديدة و سيدي بنور و الذي يطمح إلى تقوية شبكة بنياته القرائية عبر تنفيذ استراتيجية وزارة و الاتصال – قطاع الثقافة التي تَنبني على مقاربة تشاركية يشكل فيها تظافر جهود السلطات المحلية و الانخراط البناء للجماعات الترابية بالإقليمين إضافة إلى مبادرات المجتمع المدني المفتاح الذهبي لتنمية شبكة القراءة العمومية. و ختم السيد عــــــــــــــــــــــــــريس مداخلته بخطاب تحفيزي وُجِّه لمسؤولي مكتبات نقط القراءة العمومية ضَمَّنه دعوة إلى إحداث جمعيات أصدقاء المكتبات التي يشرفون عليها إسوة بتجارب ناجحة بالمغرب، و استدل في هذا الصدد بنموذج جمعية أصدقاء المكتبة الوسائطية التاشفيني بالجديدة التي ساهمت في توسيع دائرة إشعاع مكتبة التاشفيني بفضل مؤازرتها و دعمها.
عقب ذلك قص السيد بدر بادي، مكون في علم المكتبات، شريط بداية الورشات التكوينية بورشة في موضوع “مهنة محافظ المكتبة العمومية: الأدوار المنتظرة” تلاه عرض تحت عنوان ” الحاجة إلى التنشيط الثقافي بالمكتبة العمومية” قدمه السيد عبد الله سليماني، محافظ المكتبة الوسائطية التاشفيني بالجديدة، ليأتي الدور على السيدة بديعة رحموني عضوة الشبكة الدولية لقادة المكتبات المبدعين الناشئين – شمال افريقيا والشرق الأوسط – التي نشطت ورشة في موضوع “الإبتكار والتغيير في المكتبات العمومية”. بعد ذلك عاين المشاركون في الملتقى بعض طرق حشد الدعم و استقطاب جمهور جديد للمكتبات العمومية من خلال تجربتي كل من مكتبة لساسفة بالدار البيضاء و المكتبة الوسائطية لمدينة الرباط ( مكتبة اليوسفية سابقا) عبر عرضين قدمهما على التوالي كل من السيد عبد الهادي دكان، محافظ مكتبة لساسفة بالدار البيضاء و السيدة أمال الخالدي، محافظة المكتبة الوسائطية بالرباط.
و أنهى السيد سمير وناسي، مسؤول عن شبكة القراءة العمومية بجهة مراكش تانسيفت الحوز سلسلة الورشات التكوينية بمداخلة تحت عنوان ” تنمية نقط القراءة العمومية: نموذج شبكة القراءة بجهة مراكش تانسيفت الحوز”
و اختتمت فعاليات الملتقى بعد زوال اليوم بمائدة مستديرة مقتضبة ناقشت دور التشبيك في تنمية المكتبات العمومية، ليُتَوجَ تجَمُّع المكتباتيين بالإعلان عن تأسيس “جمعية المكتبات العمومية بالمغرب” و التي تهدف إلى المساهمة في تنمية المكتبات العمومية و تجويد خدماتها وفقا للتطورات العالمية في هذا المجال وذلك بتعاون مع كل الفاعلين والمتدخلين في قطاع المكتبات العمومية بالمغــرب. و أعلن الأعضاء المؤسسون عن وضع تنمية مهارات وقدرات العاملين بالمكتبات العمومية ضمن أولويات عمل الجمعية و ذلك عبر تنظيم سلسلة من الدورات التكوينية في ميدان تدبير المكتبات العمومية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!