ازمورانفو24:

مالسبب في عدم تعيين الفقيه والإمام عبد الرحيم بلوعدودي بمسجد الرحمان تجزئة حيمي بازمور الذي تم افتتاحه خلال شهر رمضان الابرك ١٤٤٠ه
هذا الفقيه الذي ترك حسا ابداعيا واحتراما قويا في كل المساجد التي مر منها:م المسجد الأعظم ،الزيتونة، مسجد الحمد، مسجد سي اخديم، الزاوية الكتانية ولم يكتب له يوما ان استقر بأحد المساجد تبعا لنزوات المسؤولين عن هذا القطاع، الذين اساءوا اكثر من مرة لسكان المدينة بتعيين ائمة لا علاقة لهم بالمدينة؛ وبمقاربة بسيطة بين الأمس واليوم يظهر الحيف والظلم الذي طال المدينة في هذا المجال،
وتبعا لرغبة المصلين والمحبس لبيت الله نطلب من الجهات المسؤولة تعيين الإمام والمقرئ والمرتل لكتاب الله عبد الرحيم بلوعدودي إماما بمسجد الرحمان هذا الأخير الذي تتوفر فيه جميع الشروط بما فيها التزكية من طرف المجلس العلمي وموافقة المحبس