ازمورانفو24:

بمنتجع مزغان السياحي باقليم الجديدة ، نظمت صباح يوم الخميس 20يونيو 2019, الدورةالاولى لليوم السنوي المحار .المنظم من قبل الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية تحت شعار “رؤى مشتركة حول تربية المحار بالمغرب ،وأية رهانات للغذ؟ بمشاركة العديد من مربي المحار المغاربة والأجانب والمختصين المتدخلين في سلسلة القيمة لهذا القطاع وكذا خبراء مرموقين من الوطن وخارجه في مجال تربية المحار،وذلك بهدف تقاسم المعارف والخبرات سعيا نحو بناء رؤية مشتركة للتنمية المستدامة لقطاع تربية المحار.بحضور عامل إقليم الجديدة ورئيس جماعة الحوزية وكاتبة العامة لوزارة الصيد البحري السيدة زكية دريوش ،وماجدة معروف مديرة الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية وعدد من الحضور .

وأكدت مجيدة معروف ،مديرة الوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء البحرية في كلمتها،ان تربية المحار تشكل اليوم النشاط الرئيسي في مجال تربية الأحياء البحرية بالمغرب ،بانتاج يتجاوز 400 طن سنويا وبعدد مهم من المقاولات في طور الانشاء بالداخلة وجهات أخرى.من خلال تنظيم هذه التظاهرة ،نتطلع إلى جعل هذا اليوم موعدا سنويا المحار ،ليشكل فرصة التقاء مربي المحار والفاعلين الممارسين للأنشطة المرتبطة بهذا القطاع وفضاء لمناقشة المواضيع ذات الاهتمام.

برنامج اليوم عرف عرضا حول الوضعية الحالية للقطاع ومختلف طرق انتاج المحار وكذا الجوانب البيئية والقضايا المتعلقة بمؤهلات سوق المحار وأشكاله تسويقه .كما نظمت ورشات موضوعاتية لمناقشة الرهانات المستقبلية المرتبطة بتربية المحار ،سواء على المستوى الاقتصادي أو البيئي أو الاجتماعي.

للإشارة ارقام حول المحار المغربي:

17 مزرعة تنشط بالوليدية والداخلة.

411 طن تنتج سنويا بالداخلة والوليدية ،هذه الأخيرة تعتبر مهد المحار بالمغرب منذ الخمسينات.

140 مشروع جديد في طور الانطلاق .

29.000 طن هي كمية الإنتاج التي تستهدفها المشاريع الجديدة.