جمعية مغرب الابتكار والصحة تجدّد هيئتها التنفيذية وتعيّن رئيساً جديداً

2015-01-28T15:57:06+00:00
الجمعياتالصحةمنوعات
27 يناير 2015آخر تحديث : الأربعاء 28 يناير 2015 - 3:57 مساءً
جمعية مغرب الابتكار والصحة تجدّد هيئتها التنفيذية وتعيّن رئيساً جديداً

أزمور أنفو24 المتابعة:  عبد المجيد رشيدي‎

قامت جمعية مغرب الابتكار و الصحة والجمعية المهنية الخاصة بالمختبرات الصيدلية الدولية في المغرب، بتجديد مكتبها التنفيذي وتعيين رئيس جديد في شخص السيد ‘هوبير دوروتي’، وذلك بعد انعقاد جمعها العام العادي يومه الأربعاء 7 يناير 2015.

السيد ‘هوبير دوروتي’ وهو الرئيس والمدير العام لشركة ‘فايزر’Pfizer ، شغل حتى الآن منصب نائب رئيس جمعية مغرب الابتكار والصحة وهو أيضا عضو إداري في مجلس إدارة  الغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة بالمغرب.

وقد أصبح المكتب الجديد لجمعية المغرب الابتكار والصحة كالآتي:

  • الرئيس: السيد ‘هوبير دوروتي’، الرئيس والمدير العام لشركة ‘فايزر’ المغرب.
  • نواب الرئيس:

–          السيدة راضية هواري شمانتي، الرئيسة والمديرة العامة لشركةGlaxoSmithkline  المغرب.

–          السيد ربيع المريني، المدير العام لشركة LEO Pharma المغرب.

–          السيد رالف هالباش، المدير العام لشركة ‘روش’ Roche المغرب.

  • الأمين العام: السيد المهدي زغلول، المدير العام لشركةNovartis Pharma المغرب.
  • أمين الصندوق: السيد عبد الرحمان حجاج، المدير العام لشركةAstraZeneca المغرب.

تضم جمعية مغرب الابتكار و الصحة 15 مختبراً صيدلياً مغربياً تابعاً لمجموعات دولية تنشط في الابتكار الصيدلي والبحث والتطوير في مجال الدويةأدوية. ويشغلُ أعضائها أزيد من 2000 وظيفة مباشرة ومرموقة وأزيد من 20.000 وظيفة غير مباشرة في المغرب وتحصي 8 مواقع صناعية بالمملكة.وإجمالاً، فإن 80% من المنتجات التي يتم تسويقها من طرف أعضاء جمعية الابتكار والصحة مصنعة في المغرب، 14% منها مخصصة للتصدير. وتُمثل حصة أعضاء الجمعية 50% من سوق الصيدلة بالمغرب برقم مبيعات إجمالي سنوي يناهز 4 مليارات درهم بالقطاع الخاص.

منذ إنشائها سنة 2005، انخرطت جمعية مغرب الابتكار والصحة في شراكة حيوية مع الفاعلين في قطاع الصحة والسلطات العمومية وذلك من خلال تشجيع الابتكار والبحث الطبي الحيوي حسب المعايير الدولية وعبر المساهمة القوية في التكوين الطبي المستمر. وتلعب جمعية مغرب الابتكار والصحة دوراً هاماً في إرساء الممارسات الطبية المسؤولة لاسيما في إطار تبادل الخبرات مع الفاعلين في قطاع الصحة، ممارسات مبنية على أخلاقيات المهنة والشفافية والاحترام التام للقوانين التنظيمية.

وارتباطاً بهذا الموضوع، صرّح الرئيس الجديد للجمعية ‘هوبير دوروتي’ قائلا: ” باعتباري الرئيس الجديد لجمعية مغرب الابتكار والصحة فإن مهمتي الأولى تتمثل في مواصلة العمل الدؤوب مع الهيئات والفاعلين في قطاع الصحة بالمغرب، حيث أن هناك عدة ملفات أولوية بالنسبة للجمعية لاسيما تسريع توفير الأدوية المبتكرة التي من شأنها تحسين حياة المرضى المغاربة إضافة إلى تسهيل الولوج للعلاجات الطبية بالمملكة. ومن بين الأهداف التي سطرها هذا المكتب الجديد: ضمان مناخ ملائم يساعد على البحث الطبي الحيوي والابتكار. كما ستمكّن المزايا التي يتحلى بها المغرب، في ما يخص الكفاءة والخبرة التكنولوجية والطبية والعلمية إضافة إلى توفير مناخ ملائم للابتكار بالمملكة، من لعب دور ريادي على المستوى الإقليمي وجلب استثمارات هامة من لدن المختبرات الدولية.”

وحسب جمعية مغرب الابتكار والصحة فإن دعم نمو النسيج الصناعي والصيدلي وموازاة القوانين التنظيمية المحلية للمعايير الدولية سيمكن المغرب من تبوّأ المرتبة الأولى في قطاع صناعة الأدوية بإفريقيا والعالم العربي.   ولهذا تلتزم الجمعية هذه السنة أيضا بمواصلة الترويج لطب حديث وسهل الولوج لما في ذلك من فائدة لكل المرضى.

حول جمعية مغرب الابتكار والصحة:

تضمّ جمعية مغرب الابتكار والصحة، التي تأسست سنة 2005، 15 شركة مغربية تابعة لمجموعات دولية: Alcon AstraZeneca ، Bayer ، Eli Lilly ،GlaxoSmithKline ، LEOPharma ، Merckserono ، “MSD”، Novartis، Novo Nordisk،Pfizer، Roche ، Sanofi  و Servier. تمثل حصص السوق المشتركة بين هاته الشركات الخمسة عشر حوالي نصف السوق الصيدلي الوطني، مع رقم مبيعات إجمالي وصل إلى 4 مليارات درهم سنة 2012.

يشغلُ أعضاء جمعية مغرب الابتكار و الصحة أزيد من 2000 وظيفة مباشرة وأزيد من 20.000 وظيفة غير مباشرة في المغرب وتحصي 8 مواقع صناعية بالمملكة. وإجمالاً، فإن 80% من المنتجات التي يتم تسويقها من طرف أعضاء جمعية الابتكار والصحة مصنعة في المغرب، 14% منها مخصصة للتصدير و20% فقط يتم استيرادها.

يُعتبر أعضاء جمعية مغرب الابتكار والصحة باعتبارهم منتجين للأدوية المبتكرة واللقاحات والأدوية الجنيسة من أهل الاختصاص في مختلف المجالات العلاجية بما في ذلك علم الأورام وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والجهاز العصبي وكذا الطب الباطني.

تكمنُ المهام الرئيسية لجمعية  مغرب الابتكار والصحة في:

  • تسهيل الولوج إلى جميع الأدوية والخدمات الصحية.
  • شراكة نشيطة مع الهيئات الصحية والسلطات العمومية.
  • المساهمة في التكوين الطبي المستمر .
  • احترام معايير الممارسات الترويجية الجيدة.
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!