وزارة التربية الوطنية تعفي مسؤولين بالجديدة من مهامهم

2015-03-02T09:59:14+00:00
2015-03-02T15:51:24+00:00
تربية و تعليمجهويةوطنية
2 مارس 2015آخر تحديث : منذ 5 سنوات
وزارة التربية الوطنية تعفي مسؤولين بالجديدة من مهامهم
رابط مختصر

أزمور أنفو24 المتابعة:الجديدة24

 أعفت وزارة التربية الوطنية يوم الجمعة الماضي رئيسي مصلحتي الموارد البشرية بكل من الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين دكالة عبدة و كذا نيابة التعليم بالجديدة، فيما وجهت توبيخا لرئيسي مصلحتي الموارد البشرية بكل من نيابتي آسفي و سيدي بنور.

هذه القرارات التأديبية جاءت بناء على نتائج زيارات التفتيش المتتالية التي قامت بها لجن مركزية تابعة للمفتشية العامة لذات الوزارة إلى أكاديمية دكالة-عبدة و النيابات المنضوية تحت لوائها و المتمثلة في الجديدة و سيدي بنور و اليوسفية و آسفي.

و كانت اللجن التي زارت ذات المصالح الخارجية لوزارة التربية الوطنية قد وقفت على عدة اختلالات تتعلق بعدم احترام المساطر القانونية في عملية توزيع المناصب خاصة أثناء إصدار التكليفات بالمهام و كذا انتشار الموظفين الأشباح مع تسجيل “تلاعبات” في الرخص المتعلقة بالشواهد الطبية و التي تساهم في التستر على هذا النوع من الموظفين الذين يتقاضون أجورا شهرية دون القيام بالواجب، و هو ما خلق نوعا من الارتباك في توزيع الأساتذة تسبب في حرمان العديد من التلاميذ من حقهم في الدراسة ببعض المجموعات المدرسية و الثانويات الإعدادية و التأهيلية…

و كانت الأكاديمية ذاتها قد أعفت مؤخرا نائب نيابة الجديدة بعد توالي الشكايات حول سوء تدبيره للشؤون التعليمية بالإقليم منذ الإشراف عليه مع بداية الموسم الدراسي الحالي خلفا للنائب “عبد الله اليماني” الذي يوجد في رخصة مرضية طويلة الأمد.

و فيما عبّرت فعاليات تعليمية عن ارتياحها لقرارات وزارة التربية الوطنية، فإنها مازالت تنتظر مآل ملف الاختلالات التي شهدتها نيابة الجديدة في عهد النائبة السابقة (خديجة قبابي) و الذي سبق للوزير السابق محمد الوفا أن أحاله على القضاء باعتبار “خطورة” الاختلالات ذاتها.

كما تنتظر نتائج الأبحاث و العقوبات في حق بعض المقاولين و مسؤولي الأكاديمية الذين شملتهم تحقيقات لجنة المفتشية العامة في أكثر من مناسبة و الذين فضلوا “الهروب” نحو مصالح تعليمية أخرى لتفادي أية إجراءات تأديبية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!