حوار خاص مع :مصطفى البيدوري؛ رئيس “الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية” المنظّمة للمهرجان

2016-11-27T08:35:32+00:00
جهويةحوار مع ..مهرجانات
26 نوفمبر 2016آخر تحديث : الأحد 27 نوفمبر 2016 - 8:35 صباحًا
حوار خاص مع :مصطفى البيدوري؛ رئيس “الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية” المنظّمة للمهرجان

ازمور انفو24 :

كان لعشّاق رياضة صيد الصقور ثلاثة أيام مميزة، وقد تقاطروا على إقليم الجديدة ”  جماعة القواسم” من دول الكويت وتونس و الإمارات العربية المتحدة
وترفع الدورة الرابعة من المهرجان شعار ” تقاليد عريقة وتراث عالمي”، وقد أوضح مصطفى البيدوري؛ رئيس “الجمعية الإقليمية للشؤون الثقافية” المنظّمة للمهرجان، بشراكة مع “عمالة إقليم الجديدة” و”الجماعة القروية زاوية القواسم”، أن المهرجان يدخل ضمن الحفاظ على التراث اللامادي المغربي، تحديداً رياضة وتراث الصيد بالصقور الذي تشتهر به المنطقة.
وعن محاولة إضفاء بُعد دولي على التظاهرة قال مصطفى البيدوري ، إن “دولاً كتونس والإمارات العربية المتّحدة، تشتهر أيضاً بالصيد بالصقور وتربية هذه الأخيرة،

وأضاف مصطفى البيدوري أنّ الصيد بالصقور في ثقافة سكان منطقة القواسم “يتعدّى كونه هواية أو رياضة، بل تراث يدخل ضمن معيشهم اليومي، يعتبرونه دلالة أصالة وشرف”، مذكّراً أنّ العرب والفرس والرومان وأجيالاً من الحضارة المصرية القديمة اهتموا بتربية الصقور والصيد بها، وصفت جميعها الصقر بالطائر النبيل.

يجمع برنامج المهرجان بين الموروث الديني والثقافي لمنطقة القواسم، سيحافظ على التقاليد المحلية حيث سيجمع قبائل المنطقة
إضافة إلى ندوات فكرية وتراثية “تتناول مواضيع ذات دلالات متأصلة في التاريخ المغربي، ترتبط برياضة الصيد بالصقور، كتراث لامادي يساهم بشكل كبير في التنمية، بالإضافة إلى عروض غنية ومتنوعة تزاوج بين الموسيقى الشعبية وفن الصيد بالصقور، يصحب ذلك “مسابقة في التصوير الفوتوغرافي” للطير الحرّ، ومسابقات في الفنون التشكيلية للشباب في مجال الطير الحرّ، ومعارض خاصة بالصقور، مع عرض منتوجات الصناعة التقليدية المحلية وفقرات في الفروسية التقليدية أو التبوريدة”.
ويسعى المنظّمون، من خلال هذا المهرجان الثقافي، إلى تثمين هذا التراث العريق وإعادة الاعتبار إلى مختلف الجوانب الأخرى المرتبطة بهذا الموروث التقليدي، خاصة تلك المتعلّقة بأدوات القنص واللباس التقليدي والموسيقى الشعبية، والرقص وفنّ الطبخ التقليدي، من دون إغفال رفيق الصقارة، وهما الفرس والسلوقي (نوع من الكلاب) اللذان شكّلا على مرّ العصور جزءاً لا يتجزّأ من ممارسة الصيد بالصقور.
وتشارك في المهرجان فرقٌ شعبية محلّية ووطنية كفرقة خوت لعلام، ومجموعة العموري من الجديدة، ومجموعة “حسيكة للفنوت الشعبية بأولاد افرج”، وهي الفرق الشهيرة في المغرب بتقديمها الفن الغنائي الشعبي؛ وقد نشط هذا الحفل الفكاهي محمد عاطر؛و بحضور شخصيات بارزة في الفن والسياسة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!