الاتحاد الاشتراكي بإقليم الجديدة يستعد لخوض الاستحقاقات المقبلة

azemmourinfo24
أزمورسياسة
azemmourinfo2429 مايو 2021آخر تحديث : السبت 29 مايو 2021 - 10:31 صباحًا
الاتحاد الاشتراكي بإقليم الجديدة يستعد لخوض الاستحقاقات المقبلة

ازمورانفو24:

إلتأمت اللجنة الإقليمية للإنتخابات بإقليم الجديدة  في اجتماعها الثاني بمدينة ازمور يوم الجمعة 28 ماي 2021  بحضور 21 فرع بتمثيلية كتاب الفروع ،وأعضاء اللجنة الإقليمية التي اكتملت تشكيلتها ،وهي تستحضر ذكرى الشهداء، والذكرى الأولى لوفاة السي عبد الرحمان اليوسفي.

inbound7747341763717886362 - اَزمور انفو 24

وفي كلمة مؤطرة لمنسق اللجنة  المهدي الفاطمي حول الاستحقاقات الانتخابية المقبلة والتي يعتبرها حزب القوات الشعبية محطة أساسية في مسار بلادنا لما تعرفه المرحلة الراهنة من عمل جيد لإسناد البناء الديمقراطي وتوفير شروط الاقلاع التنموي من خلال مواصلة الأوراش الكبرى، والتشبت بالاختيار الديمقراطي ودولة الحق والقانون ، وهو ما جسده النموذج التنموي الذي قدمته اللجنة أمام صاحب الجلالة.

inbound5285600740228532484 - اَزمور انفو 24

والاتحاد الاشتراكي مطالب اليوم إسترجاع موقعه الريادي في الحياة السياسية ، وهو نفس النهج الذي ركز عليه المستشار البرلماني مولود سقوقع

وبعد نقاش مستفيض والاطلاع على الوضعية التنظيمية من طرف كتاب الفروع ومناقشة

الأهداف العامة لمسطرة ل الترشيح والقواعد المؤطرة لها، وكذلك الاستعداد لمحطة الاستحقاقات  القادمة كل من موقعه ،التزم الجميع بدور اللجنة الإقليمية للإنتخابات  والعمل على جميع المراحل انطلاقا من الجماعات التي تخضع للاقتراع  الفردي أو التي تخضع لنظام اللائحة،  والإعلان  عن الترشيحات المرتبطة بالجهة أو الغرف المهنية واللوائح الجهوية،

وهي مناسبة سجل فيها  أعضاء اللجنة الاقليمية أهمية التسجيل في اللوائح الإنتخابية التي سيتم فتحها يوم 2 يونيه 2021 إلى غاية فاتح يوليوز، كما تم التأكيد على الحياد الايجابي للسلطات الإقليمية والمحلية والذي سيخدم الاختيار الديمقراطي لبلدنا

كما ثمن الحضور المواقف التي اتخذتها بلادنا دفاعا عن سيادتها وعن وحدتها الترابية وعن مصالحها الاستراتيجية  إزاء المواقف المسؤولة للحكومة الإسبانية

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!