وما تدري نفس بأي أرص تموت

2014-09-05T11:08:46+01:00
2014-09-05T15:17:21+01:00
أزمورجهوية
5 سبتمبر 2014آخر تحديث : منذ 6 سنوات
وما تدري نفس بأي أرص تموت
رابط مختصر

أزمور أنفو24 المتابعة:
لعل قلة قليلة فقط ﻻزالت تذكر تلك المرأة المسنة التي تعرضت ﻵغتصاب وحشي من طرف شاب عشريني بجماعة سيدي علي بنحمدوش
ولعل فئة أقل بكثير كانت بين الفينة واﻷخرى تتساءل عن حال وأحوال تلك السيدة وعن مصيرها ووضعيتها المزرية التي تكاد لاتخفى على أحد
ودون العودة لتفاصيل تلك الواقعة اﻷليمة فإن ما حدث للضحية المسكينة وهي في أرذل العمر يجردنا من أدميتنا ويمحو عنا كل ذرة إنسانية
إذ كيف يعقل أن يتسلل وحش بشري في غفلة منا ليرتكب فعله الشنيع ذاك ونحن لم نحرك ساكنا وكيف آستمرت مطاردات رجال الدرك للجاني ليل نهار دون تقديم العون والمساعدة من طرف الساكنة وكأن اﻷمر لايعنيها مع أنه كان من الممكن أن يحدث ما حدث لتلك السيدة ﻷي امرأة أخرى من نساء المنطقة
ولماذا كان ذاك الصمت الرهيب من طرف رجال السلطة المحلية وكذا المنتخبة؟
ولماذا قدر ل آمي محجوبة أن تغادر الدوار الذي عاشت به زهاء قرن من الزمن مطأطأة الرأس مكرهة جراء ما وقع لها ومخافة أشياء أخرى هي بنفسها لم تدرك كنهها ولا ماهيتها.
ولماذا تخلى عنها الكل عدا أشخاص يعدون على أصابع اليد الواحدة ساندوها في محنتها على قدر آستطاعتهم وطلبوا ود بعض الجمعيات الحقوقية لمؤازرتها…
ولماذا كان قدر امي محجوبة أن تتقاذفها اﻷيام في ما تبقى من لحظات عمرها لتتنقل هنا وهناك من دار لدار فيستقبلها هذا ويصدها ذاك لتحط الرحال مؤقتا بدار العجزة والمسنين بمدينة الجديدة وبعد أن آستكملت كل اﻹجراءات اﻹدارية مرفوقة ببعض المتطوعين وبعض الفاعلين الجمعويين آلتحقت بالمؤسسة وقد تهللت أساريرها وشعرت ببعض اﻵرتياح وبعد سويعات قليلة من ذلك غادرت إلى دار البقاء وأسلمت الروح لبارئها لتفارق الحياة التي أذاقتها مرارتها مغرب يومه اﻷربعاء 03/09/2014
رحم الله الفقيدة وتغمدها بواسع رحمته وأسكنها فسيح الجنان وإذ نتقدم بتعازينا الحارة ﻷحفادها وحفيداتها ونسأل الله أن يلهمهم الصبر والسلوان
وإنالله وإنا إليه راجعون
ولاننسى أن نتوجه بخالص شكرنا لكل من آزر وساند المرحومة قيد حياتها من جمعويين وإعلاميين ومتطوعين وكذا للسيد مدير دار العجزة بالجديدة وكل العاملين بها…
ودعواتنا للمرحومة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!