وصل لخبار لقناة فرانــــس 24 : و تقول “ستة آلاف أستاذ مغربــــي يخوضون إضرابا عــــن الطعام للمطالبة بالترقية”

2013-12-31T22:37:53+00:00
2014-01-01T14:25:01+00:00
جهويةسياسةوطنية
31 ديسمبر 2013آخر تحديث : منذ 6 سنوات
وصل لخبار لقناة فرانــــس 24 : و تقول “ستة آلاف أستاذ مغربــــي يخوضون إضرابا عــــن الطعام للمطالبة بالترقية”
رابط مختصر

يخوض ستة آلاف أستاذ مغربي إضرابا عن الطعام احتجاجا على “إقصائهم” من الترقية الإدارية. و يضرب هؤلاء في العاصمة الرباط منذ 40 يوما و أصبحوا مهددين بالفصل عن العمل، إذ تتهمهم الحكومة بالغياب غير المبرر عن العمل. يخوض 6000 أستاذ مغربي، في العاصمة الرباط منذ 40 يوما، إضرابا عن الطعام احتجاجا على “إقصاء” الحكومة لهم من الترقية الإدارية، حسبما أفاد المنسق الإعلامي الوطني لوكالة الأنباء الفرنسية الأربعاء. و قال عبد الرحمان خراطية، المنسق الإعلامي الوطني للأساتذة المجازين المقصيين من الترقية، “إن الحكومة و الوزارة المعنية تتعنتان في عدم تمتيعنا بحقنا المشروع في الترقية القانونية، فنحن لا نطالب سوى بحقنا القانوني”. و تتم الترقية في الإدارة المغربية عن طريق الانتقال من سلم أو درجة إدارية إلى أخرى، حيث أن هؤلاء الأساتذة يطالبون بالانتقال من السلم التاسع (356 يورو) إلى السلم العاشر (445 يورو). وأضاف المنسق الإعلامي لوكالة الأنباء الفرنسية “أن الوزارة ترفض منذ أربعين يوما لقاءنا، و نحن لن نترك العاصمة الرباط قبل الحصول على حقوقنا القانونية، و مستعدون لخوض جميع الأشكال النضالية، و من بينها الإضراب عن الطعام الذي نخوضه اليوم”. و نظم الأساتذة المضربون مساء الثلاثاء مسيرة و هم حفاة الأقدام في الشارع الرئيسي قبالة البرلمان، حاملين كتبا وقطع خبز في أيديهم، وحملوا شعارات ضد “حيف الحكومة والوزارة المعنية”. وقال المنسق الإعلامي لوكالة الأنباء الفرنسية إن “هذا الحيف يتعلق بكون الدفعات التي سبقتنا في 2011 استفادت من الترقية، و الدفعة الجديد لعام 2014 استفادت بدورها من الترقية، في حين تم إقصاء دفعتي 2012 و 2013 دونما أي مبرر و خارج القانون”، بحسب قوله. و قامت وزارة التعليم المغربية، كرد فعل على الأساتذة المضربين عن العمل، بالاقتطاع من أجورهم في البداية، ثم قامت بإرسال إشعارات تعلمهم بتركهم للعمل دونما مبرر، و هو ما يعني حسب قانون الشغل المغربي مدخلا لتطبيق الطرد أو الفصل عن العمل. و يقول المنسق “إن تهديد الحكومة بطرد 6000 آلاف أستاذ في وقت يحتاج فيه التعليم المغربي إلى 50 ألف أستاذ جديد لسد العجز، أمر غير معقول، ون حن نتوقع منذ هذا الشهر عدم الحصول على أجورنا”. وتحاول الوزارة المعنية بملف هؤلاء الأساتذة إيجاد حل لهؤلاء الأساتذة عبر إجراء مناظرة جديدة لهم للاستفادة من الترقية، وهو ما يرفضه الأساتذة الذين يطالبون بـ”الإنصاف” مقارنة مع الدفعات السابقة واللاحقة “في إطار القانون”. و تعرض هؤلاء الأساتذة من اعتصامهم في الرباط إلى الضرب والتعنيف سبع مرات من قبل قوات الأمن و تعددت الإصابات في صفوفهم، فيما اعتقل أربعون منهم ويتابعون من قبل القضاء في حالة سراح. فرانس 24

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!