المصالح الامنية بسيدي بنور تشن حملة واسعة لتحرير الشوارع و الارصفة.

18 يوليو 2018آخر تحديث : الأربعاء 18 يوليو 2018 - 3:15 مساءً
المصالح الامنية بسيدي بنور تشن حملة واسعة لتحرير الشوارع و الارصفة.

أزمور انفو 24 المتابعة : عدنان حاد 
اطلقت السلطات الأمنية بمدينة سيدي بنور صباح يوم الاربعاء 18 يوليوز الجاري، حملة أمنية واسعة على كل من شارع 20 غشت و شارع محمد الخامس ( طريق خميس الزمامرة)، وامام المساجد، و ذلك من أجل إفراغ الأماكن المذكورة من الباعة المتجولين و الفراشة الذين يحتلون أرصفة الشوارع المذكورة التي عرفت انتشارا واسعا وغير مسبوق في الآونة .
وقد شهدت الحملة الأمنية حضورا امنيا مكثفا، مرفوقين بمختلف السلطات المحلية و القوات المساعدة، و الذين طلبوا من الباعة المتجولين مغادرة المكان، و هو الأمر الذين استجابوا له دون الدخول في صدامات مع السلطات الأمنية.

كما كثّفت ذات المصالح تواجدها بمختلف الأماكن العمومية والفضاءات التجارية بالمدينة، حملة المداهمة هذه أسفرت عن إخلاء مختلف نقاط بيع الخضر والفواكه لأصحاب العربات التي تجوب وسط المدينة وجوانب المساجد.
كما قامت السلطات بهدم مجموعة من الخيام التي كان الباعة المتجولون يتخذون منها مكانا للمبيت، أو لوضع سلعهم.
وحسب استطلاع المواطنين ، فقد نوهت الساكنة بهذه الحملة التي مكنت من إعادة الاعتبار للمنطقة، بعدما كانت تعيش على وقع فوضى عارمة، تتسبب في عرقلة السير وإغلاق الطرقات واحتلال الأرصفة الخاصة بالراجلين.

وتأتي هذه الحملة في إطار الدورية التي كان وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، قد وجهها إلى ولاة وعمال الأقاليم، وتنص على ضرورة تحرير الملك العمومي من العربات المجرورة و”الفراشة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!