ازمور انفو 24 المتابعة :أحمد مصباح

تخضع الضابطة القضائية لدى الفرقة المحلية للشرطة القضائية بمفوضية أزمور، للبحث القضائي، لصا يتحدر من جماعة أحد أولاد افرج، بإقليم الجديدة، إثر ضبطه متلبسا بحيازة أشياء متحصل عليها من السرقة.

اللص الموقوف، أخضعته دورية راكبة، تابعة للشرطة القضائية، كانت تقوم بحملات تطهيرية في القطاع، لمراقبة روتينية في الشارع العام، عندما كان يتولى، ليلة الأربعاء الماضي، قيادة دراجة نارية، وبحوزته زرابي.  حيث لم يدل، عند استفساره، بما يفيد ملكية الدراجة النارية، ومصدر الزرابي. ما جعل المتدخلين الشرطيين يشكون في أمره، ويقتادوه من ثمة إلى مقر المصلحة الأمنية، حيث حاصروه بأسئلة محرجة، لم يجد معها بدا من الاعتراف بالسرقات التي قام بها بتراب إقليم الجديدة، والتي همت الدراجة النارية، بجماعة أربعاء  شتوكة، والزرابي، من دواوير بجماعة أولاد افرج. كما مكنت عملية التفتيش التي أجرتها الضابطة القضائية في الغرفة التي يشغلها على وجه الكراء في منزل سكني بأزمور، عن ضبط وحجز دراجة نارية أخرى، مشكوك في مصدرها. 

ومن المنتظر أن تلتحق الضابطة القضائية لدى مصالح سرية الدرك الملكي بالجديدة، قبل انقضاء فترة الحراسة النظرية التي تم تمديدها ب24 ساعة، والإحالة على النيابة العامة المختصة، بالفرقة المحلية للشرطة القضائية بأزمور، من أجل التحقيق مع الفاعل، علاقة بالأفعال الإجرامية التي ارتكبها في مناطق النفوذ الدركي، بتراب جماعة أولاد افرج وجماعة أربعاء اشتوكة.