أزمور انفو24:
تعرض الصحافي الزميل أحمد امشكح ليلة أمس لعملية خطف لهاتفه النقال في الشارع العام، وتحديدا بشارع محمد الخامس على مقربة من مقهى “السامفونية” حينما كان يغادر المقهى في اتجاه بيته.
وعلى الرغم من مطاردة الجاني من قبل بعض شباب الحي الذين تابعوا مشهد الخطف، إلا أنه فر هاربا في اتجاه الدواوير التي تقع خلف حي أم الربيع 2.
هذا وقد سارع الزميل أمشكح لوضع شكاية لدى مصالح الأمن التي جندت فرقة من عناصر الشرطة القضائية يتقدمهم رئيسها، وبحضور السيد رئيس مفوضية شرطة أزمور الذين قاموا بعمليات بحث دقيقة على مستوى المنطقة التي عرفت العملية. وإلى حدود الساعة العاشرة ليلا، كان البحث لا يزال متواصلا.
يذكر أن الزميل أحمد امشكح عاد للتو من دولة فلسطين بعد مشاركته في احتفالات القدس عاصمة الشباب الإسلامي والتي تنظمها منظمة التعاون الإسلامي في الفترة ما بين 5 و8 فبراير الجاري. وقد أنجز روبورتاجا عن هذه الزيارة نشر في يومية المساء لعدد يوم الثلاثاء.