ازمورانفو24:المصطفى سالمي

شهدت قاعة الحفلات (كوسومار) صبيحة يوم الجمعة 29 مارس 2019 اليوم النهائي للمهرجان الإقليمي الثالث للمسرح المدرسي تحت شعار: “المسرح المدرسي دعامة أساسية لبناء دولة المواطنة)، وهو النشاط التربوي الذي دأبت على الإشراف عليه جمعية التعاون المدرسي بشراكة مع وزارة التربية الوطنية، ويُعد هذا الحفل النهائي تتويجا لأسبوع كامل من الإقصائيات شاركت فيها تسع مؤسسات تعليمية عبر ربوع الإقليم جابتها لجان التحكيم لتتأهل عنها ثلاث مسرحيات هي كالآتي دون ترتيب:
ـ أ (أحلام في جزيرة الظلام) لمجموعة مدارس الطويلعات.
ـ ب (دموع بهلوان) لأربعاء العونات.
ـ ج (الرحمة لمن علمني) لمدرسة ماء العينين بالوليدية.
وقد حضر هذا الحفل النهائي السيد عامل الإقليم ووفد من الشخصيات المدنية والعسكرية مرافق له، والسيد المدير الإقليمي ورؤساء المصالح والأقسام ومدراء المؤسسات التعليمية وأطرها الإدارية والتربوية وأولياء التلاميذ وحضور غفير من المتعلمين وفعاليات المجتمع المدني وعديد المواقع الصحفية والإلكترونية..
وتم استهلال الحفل بالنشيد الوطني ثم كلمة رئيسة جمعية التعاون المدرسي ثم كلمة السيد المدير الإقليمي، بعد ذلك عُرضت المسرحيات المدرسية التي لاقت إعجاب وتفاعل الحاضرين، وتخلل هذه العروض تكريم عديد الشخصيات منها المدير الإقليمي السابق السيد محمد الحجاوي تسلمها بالنيابة عنه السيد محمد بلمودن رئيس مصلحة الشؤون التربوية بالمديرية، وتم تكريم مدراء المؤسسات المشاركة والأطر التربوية المشرفة على المسرحيات ومختلف التلاميذ المساهمين من خلال شهادات تقديرية، وتم كذلك تكريم التلميذ معاذ القرواني المتألق في إقصائيات تحدي القراءة العربي وهو ينتمي للثانوية الإعدادية المختار السوسي.
وبعد انتهاء العروض المسرحية ومداولات لجنة الحكام تم إعلان مسرحية: (أحلام في جزيرة الظلام) عن مجموعة مدارس الطويلعات فائزة بالجائزة الأولى لهذه الإقصائيات الإقليمية، وانتهى الحفل بإبداء الأمنيات بالتوفيق والنجاح للمسرحية الأولى التي ستتبارى باسم الإقليم في الاستحقاقات القادمة، وتم رفع مجموعة من التوصيات للارتقاء بالمسرح المدرسي لدوره في تفجير إبداع التلميذ وتكريس مجموعة من القيم الوطنية والإنسانية والثقافية في الناشئة وغرس الأخلاق الحميدة والسلوك المدني في هذه البراعم.