صرخة مستعملي قنطرةام الربيع الثانية التي أضحت تشكل خطرا على مرتاديها

2015-03-27T18:00:22+00:00
2015-03-27T19:06:28+00:00
أزمورجهويةوطنية
27 مارس 2015آخر تحديث : منذ 6 سنوات
صرخة مستعملي قنطرةام الربيع الثانية التي أضحت تشكل خطرا على مرتاديها
رابط مختصر

20150327_154041

أزمور أنفو24:

في إطار متابعتنا لكل الأخطار التي قد تشكل خطرا على المواطنين الأبرياء وخصوصا الأطفال الصغاربمدينة أزمور والدائرة،اتجهنا صوب القنطرة الثانية لنهر أم الربيع الرابطة بين الجديدة والبيضاء عبر الطريق الوطنية،بعد شكاية عدد من مرتاديها لموقع أزمورأنفو24 ،حيث أصبح الوضع خطيرا على مستعمليها نتيجة تآكل الحاجز الوقائي من والى آخر القنطرة الحديثة العهد ناهيك عن انعدام الانارة بها وهو ما يهدد الصغار والكبار في وضوح النهار وظلمة الليل.

فمن هو المسؤول عن إصلاحها؟ وماذا ينتظرون؟ و أين هم القائمون على شأنها ؟؟؟ اسئلة يطرحها كل من أتاحت له الفرصة للمرور من هذه القنطرة تنتظر اصلاحا فوريا قبل أن يقع ما لا يحمد عقباه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!