الصغار يحتفون بالكتاب الجديد للروائي عبد الله مرجان “رحلة العلقم

abdou Kabriti
2021-02-20T12:03:39+01:00
فسحة الأدب
abdou Kabriti19 فبراير 2021آخر تحديث : السبت 20 فبراير 2021 - 12:03 مساءً
الصغار يحتفون بالكتاب الجديد للروائي عبد الله مرجان “رحلة العلقم

ازمورانفو24:

في إطار أنشطتها الموازية وبغية تحفيز الناشئة على فعل القراءة واحتفاء برواية “رحلة العلقم” للكاتب عبد الله مرجان، نظمت مدرسة سيدي علي وجمعية اباء وأولياء التلاميذ لقاء تواصليا مع الكاتب عبد الله مرجان يومه الخميس 18 فبراير على الساعة 3 زوالا،
افتتح اللقاء بتلاوة آيات بينات من القرآن الكريم بصوت التلميذ عمر قربال، ورحبت التلميذة إيمان بالحضور الكريم منوهة بدور هذا النشاط في تحفيز المتعلمات والمتعلمين على القراءة والكتابة.
تناول الناقد إبراهيم النخلاوي الحديث عن عتبات الكتاب، بدءا من غلاف الكتاب وعنوانه “رحلة العلقم” باعتباره مفتاحا لفهم مضمون الكتاب، وهي رحلة مرة سواء كانت واقعية أو رمزية، وفي الصورة رجل جالس فوقه حمام وفي ذلك رمزية للحرية، وهي من طبيعة الحمام الذي يحب الانطلاق.
مضمون الكتاب: رواية تتحدث عن الطفل “طويرة” الذي كان يحب الحركة والنشاط لكن سقوطه وفقدانه الحركة سيحول مسار حياته إلى الألم والظلم الذي سيتعرض له من جراء رحلته في طلب العلاج بمختلف الفضاءات سواء بالمستشفيات أو الأضرحة صحبة والده، ثم رحلته في مسار طلب العلم وبعدها رحله أخرى من أجل الحصول على عمل، كل ذلك في قالب سردي مميز.
في حين تناول الناقد إبراهيم الحجري حقبة تاريخية عندما كان الثلاثة في سن التمدرس قبل ثلاثين سنة، وقد دعا المتعلمين إلى قراءة الرواية بما تحمل من قضايا واقعية يعيشها الناس في الواقع، وركز على أهمية القراءة بموازاة التعليم الرسمي من أجل بناء الذات بشكل متميز، وقد أوضح الناقد أن الإنسان يملك طاقة ذهنية هي ما يجعل الفرد قادرا على التميز رغم الصعاب، كما حقق طويرة حلمه عن طريق تحدي الصعاب التي واجهته في رحلته.
وقد قدم الكاتب عبد الله مرجان إضاءة مقتضبة حول العمل، بعدما هنأ الناقد إبراهيم الحجري لفوزه بجائزة النقد التشكيلي بالشارقة وشجع المتعلمين على الاستفادة من القراءة في حياتهم.
تفاعل المتعلمات والمتعلمين بشكل إيجابي مع الأساتذة بشكل جيد من خلال طرح أسئلة على الكاتب متسائلين عن مدة تأليفه وقصده من وراءها ومن شجعه على الكتاب.
في نهاية اللقاء تم تقديم شواهد تقديرية للكاتب وللناقدين لتأطيرهم للقاء التواصلي، وللأستاذات والأساتذة لما يبدلونه من جهد من أجل الرفع من مستوى المتعلمين وتحفيزهم على القراءة والكتابة والتميز في دراستهم والمشاركة في الحياة المدرسية.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!