أزمور انفو 24:عدنان حاد 

ترأس وزير الشباب و الرياضة رشيد طالبي العلمي، يوم الثلاثاء،28 غشت 2018 حفل تنصيب  الحسن بوكوطا الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس خلال المجلس الوزاري الأخير، الذي انعقد يوم الاثنين 20 غشت  الحالي ،عاملا على إقليم سيدي بنور خلفا للسيد مصطفى الضريس.
وبعد تلاوة ظهير التعيين، قال  الطالبي العلمي، في كلمة له، إن حفل تنصيب العامل الجديد لإقليم سيدي بنور، الذي حظي بالثقة المولوية الغالية التي وضعها فيه جلالة الملك، جاء من أجل مواصلة العمل في سبيل خدمة الصالح العام، ومواكبة الأوراش الكبرى التي يعرفها الإقليم، والإسهام في تحقيق تنمية وتقدم البلاد، والاستجابة لانتظارات وتطلعات المواطنين في شتى المجالات.
واعتبر الثقة المولوية التي حظي بها العامل الحسن بوكوطا تندرج في إطار المفهوم الجديد للسلطة وسياسة القرب خصوصا وأن العامل الجديد تقلد العديد من المناصب التي اكد من خلالها انه قادر على تحقيق اهداف التوجيهات الملكية بالحفاظ على الاستقرار و تشجيع الاستثمار و التواصل.
ودعا الوزير، بهذه المناسبة، رجال السلطة والمنتخبين ومختلف مكونات المجتمع إلى التعاون مع العامل الجديد من أجل خدمة الساكنة وتحقيق التنمية المستدامة وفق مقاربة جديدة لاستغلال جميع الإمكانات المتاحة لتعزيز المكتسبات وتنويع المشاريع والبرامج التي من شأنها جعل الإقليم في مستوى انتظارات وتطلعات الساكنة.