الحملات تنفذ فقط على الباعة الجائلين و الفراشة دون أن تشمل المقاهي و المطاعم.

2017-06-25T16:53:06+00:00
2017-06-26T00:54:04+00:00
جهوية
25 يونيو 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
الحملات تنفذ فقط على الباعة الجائلين و الفراشة دون أن تشمل المقاهي و المطاعم.
رابط مختصر

images

ازمور انفو24 المتابعة :مصطفى طه جبان.
ظاهرة احتلال الملك العمومي بمدينة الدروة، من طرف مالكي المقاهي و المطاعم، تقلق مضجع الساكنة المحلية و ذلك بسبب تأثيرها المباشر على الراجلين.
فالمطاعم و المقاهي، سيطرت بشكل علني على الأرصفة المخصصة للمواطنين، و التي تسبب في حوادث سير مميتة. الشارع العام المحلي، يطالب بضرورة التخلص العاجل و الفوري لتحرير الملك العمومي، من خلال تفعيل و تطبيق القانون من طرف السلطات المحلية.
جريدة ازمور انفو 24، قامت بجولة تفقدية داخل التراب المحلي، ولمست عن قرب و على ارض الواقع، أن مدينة الدروة أصبحت ملاذا للفوضى، بسبب هذه الظاهرة المتفشية.
تصريحات عديدة استقتها الجريدة من السكان، استنكروا و نددوا من احتلال الملك العمومي، مؤكدين أن جل المقاهي و المطاعم تستولي على الأرصفة بالطاولات و الكراسي، مما يؤدي بالسكان الترجل و السير وسط الطريق، المخصص لوسائل النقل مما يؤدي إلى حوادث سير مؤلمة.
نفس المستجوبون، شددوا بضرورة تطبيق القانون على هذه المقاهي و المطاعم لان اغلب أربابها ينتمون للأحزاب السياسية المكونة للمكتب الجماعي الحالي، و طالبوا الجهات المسئولة القيام بخارجات لمعاينة جميع المخالفات للحد من هذه العشوائية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

error: Content is protected !!